كُن هناك !

‬- كنتُ في فترات صعبه من حياتي أتساءل : “لماذا أنا فقط أمر بكل هذه

الصعوبات ؟ ، بينما يبدو الجميع حولي في سكون دائم ؟ ”

وعندما هدأت العاصفة ، تأملت هذا الهدوء وعذوبته ، نمت الأزهار في كل مكان ، وأصبحت الأرض خضراء ..

ربما روحي ، من طلبت المساعدة

أرادت الظهور من تحت الأنقاض , والتنفس بعمق ! ,

نفضت عني كل شخص غير جدير بي 

جعلتني أغادر الأماكن التي تخنقني 

علمتني مبكرًا أن أقل حق لي أن أبتهج !

وأن حياتي مهمه جدا بالنسبة لمن يحبني ! .

تريني الحياة بصورتها الجميلة , 

ليرقص قلبي من صوت طير , وقطرة مطر.

أن ما تعتَقِدُه سكوناً ربما يكون أحيانا موتا !

لست حياً إن لم تملك زمام مشاعرك

إن لم تعيد النظر حول أفكارك

إن لم تعلم أن هويتك أعمق من مجرد فكره مِقيده ! ، أو ماديات .

حقيقتك هي روحك وما عداها يتغير مثل فصول السنه .

حين تنضج ويتفتح وعيك , ترى الحياة بشكل آخر مغاير تماما عما كنت تراه , يسلط الوعي الضوء على الجوانب المظلمة في حياتك , تلاحظ تفاصيلاً كثيره في الأحداث التي مضت , وتكتشف خفايا فيك لم تكن تعلم عنها شيئا , تكره غرورك في ذلك الوقت ,

 تحاول التوقف عن “جلد ذاتك ” ، ولا تريد السماح لسحابة التأنيب أن تغطي حياتك ,

‫الحب : المسار الصائب

أحب كل مرحله مرت من حياتك , حتى التي لم تنضج بها بعد . ‬

‫- فعلت ما ظننته صحيحا وقتها , وكان أفضل ما تعرفه .‬

‫💓

: قُل لا بكل قوة .. لكل شيء لا ينتمي لك ! .

لكل من يقولبك , يصنفك , يخفيك , يخيفك , لتشرق بداخلك بنورها , ويكتسب كل الألم ألوانا بهيه !

كُن هناك

حيث لا تجزم بشيء أبدا

ولا تلقي أحكاما قطعيه

تعرف أنك لا تعرف !

وربما لن تعرف ..

وما تعرف يقيناً :”أن كل شيء يتغير

وأن لا ضير من التغيير !!

عاصرت هذه الحقيقة بنفسك ورأيتها فيك كمعجزه لا تحتمل التكذيب .

أنت رُوح , وعندما تنسى ذلك تصبح “أعمى” ,وعندما لا تصدق حقيقتك وتحاول تجاهلها ، تعاقب نفسك بأن تسلك أشد الطرق صعوبة ووعوره ، لتكون ناجحاً في نظر الآخرين .

كن “ناجحًا” أمام نفسك , مهما كان ما تفعلهُ بسيطاً ، لا يعني شيئا لأحد

تركل الكره وتخطيء الهدف

ترسم خطوطا ملونه وغريبه

ترفع رأسك وتغني كالغراب !

وإن يكن !!! المهم أن تعيش أن تجرب

أن تعرف من أنت وما هو مكانك في هذا الوجود

أن تُدرك تفردك ! وأن لا أحد يشبهك!

– الألم ، والتعب ، وغياب البهجة ، رسائل لتتوقف قليلا وتسترخي ، تغير زاوية الرؤية , تعيش كالأطفال ، تتعلم، تكبر!.

*****

عِش حقيقتك لترى كيف أن كل المزيفين يقاومون خروجك من منعطفات عالمهم إلى عالمك الخاص , كيف أن الكل كان يستنزفك , ويرسم لك طرقاً عشوائية ، لأنك لا تمتلك طريقاً خاصاً بك , إن حياتك كانت مجرد سبيل لكل عابر , وكل مقيم , تهديهم مشاعرك وتفكيرك ومالك بالمجان ! , وهم يعيشون عليك .

لا طريقه للخروج سوى بالصراخ من أعماق أعماقك , بالعودة لترميم ذاتك , قف بقوه على الرغم من كل الأثقال , أنفض روحك ,وعش خفيفا ، فالأمر يستحق! .🌧

نُشر بواسطة حُ ــب

• writer 💌🦋 •MIS👩🏻‍💻#wordpress For business 👇🏻📧Sumayah.Aljabry@gmail.com

رأيان حول “كُن هناك !

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: