الضجيج لا يوجد في الخارج

 لا نستطيع تغيير الماضي ولا نعلم ما سيحدث مستقبلاً 

وعقولنا داخل رؤوسنا تتحدث بصوتنا 

وبنفس لغتنا الأم , 

وتصدر الكثير من الضجيج في محاولات يائسة

للسيطرة على أمور تفوق قدراتنا ،

وحين تحيط بنا الأصوات تتضارب مع ضجيج عقولنا 

, ولا تستطيع آذاننا استيعاب سوى صوت واحد 

فنضيع في شرود عميق ننفصل فيه عن المحيط الخارجي 

ونفقد العديد من اللحظات المهمة.

بينما لو وجهنا تركيزنا مع الأصوات التي تحيط بنا ، يسكت العقل

فالروح وجدت قبل أن نكتسب اللغة والصوت. والسكون الداخلي هو من أهم سماتها

و في الخارج توجداللحظة 

التي نستطيع تغييرها والتحكم بها , 

اللحظة هي الحقيقة الوحيدة التي نستطيع من خلالها 

أن نعيد ترتيب كل هذه الفوضى ونبدأ من جديد.

*******

على الرغم من أنني غالباً ما أكون في أعماق البؤس

مع ذلك هناك هدوء وموسيقى بداخلي

_فان غوخ

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: